منتدى عربي-نعم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضوا وترغب في الانضمام إلى أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلكم ونكون سُعداء باستقبالكم
شكرا
ادارة المنتدي



دردشة وثقافة عامة ،
Share  
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
**//**سنكون سُعداء بانظمام زوارنا الكرام الينا والمساهمة في نشر العلم والمعرفة والقيم والأخلاق النبيلة **//**
**//** مطلوب مسؤولين بجميع المنتديات ،لمن له استعداد في ذلك يراسل المدير مباشرة ولكم جزيل الشكر **//**

شاطر | 
 

 صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام بدر
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 44470
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
وسام التكريم

مُساهمةموضوع: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الثلاثاء 28 يونيو 2011 - 1:08


المقدمة

لقد خاض المسلمون منذ ظهور الإسلام, العديد من الغزوات والمعارك, من أجل نشر الإسلام في الأرض وإنقاذ البشرية من الجهل والشرك والظلام , إلى النور والعلم والعدل والمساواة , ومن أجل أن تكون كلمة الله هي العليا , وكلمة الذين كفروا السفلى , وواجه المسلمون العديد من الجيوش الكبيرة ذات العدة والعتاد , من شتى فصائل الناس ومن أصحاب العديد من المعتقدات إبتداءا بالكفار والمشركين ثم اليهود ثم عبدة النار من الفرس , والصليبون من الروم...

وبقوة الإيمان الصادق والعقيدة العظيمة التي زرعهما الرسول صلى الله عليه وسلم في قلوب المسلمين , إيمانهم المطلق بربهم وأنه الناصر لهم إن شاء , وإيمانهم الخالص بأن دينهم هو دين الحق وأن ما سواه هو الباطل,وسعيهم من أجل غايتين عظيمتين , إما النصر وإما الشهادة في سبيل الله, وحبهم للموت كحب أعدائهم للدنيا, تمكن المسلمون من هزيمة أقوى الجيوش في العالم , رغم أنها كانت تفوقهم عدة وعتاداً, وأستطاع المسلمون في فترة وجيزة , القضاء على أكبر أمبراطوريات العالم أئنذاك, وهما أمبراطورية الفرس وأمبراطورية الروم , فهابهم القاصي والداني وشاع صيتهم في الشرق والغرب, كما استطاعت الجيوش الإسلامية من مد نفوذها ونشر الإسلام في مساحة شاسعة من الأرض و فتحت العديد من البلدان والجزر حتى وصلت إلى الهند والسند والصين شرقاَ وإلى أسبانيا وفرنسا وإيطاليا غرباً , وقد تولى قيادة الجيوش الإسلامية في فتوحاته العظيمة العديد من صفوة الرجال والقادة الأبطال, من ذوي القوة والشجاعة والإقدام, الحاصلين على شهادات ووسامات البطولة والشجاعة من كلية القائد العظيم محمد صلى الله عليه وسلم , منهم زيد بن حارثة وجعفر بن أبي طالب وعبدالله بن رواحة و سعد بن أبي وقاص وأبو عبيدة بن الجراح وداهية العرب عمرو بن العاص وسيف الله المسلول خالد بن الوليد , وشرحبيل بن حسنة والمثنى بن حارثة الشيباني , ويزيد بن أبي سفيان وعبدالله بن أبي سرح والمقداد بن الأسود ومصعب بن عمير وطريف بن مالك و موسى بن نصير وطارق بن زياد والسمح بن مالك وعبدالرحمن الغافقي والمنصور بن أبي عامر , وأسد بن الفرات والظاهر بيبرس والملك المظفر قطز , وصلاح الدين الأيوبي ومحمد الفاتح , وقد جرت العديد من المعارك الإسلامية منها معركة اليرموك ومعركة القادسية ومعركة نهاوند (فتح الفتوح) ومعركة حصن بابليون 20هـ ,ومعركة ذات الصواري, ومعركة وادي لكو 92هـ, ومعركة بلاط الشهداء ومعركة حديقة الموت ومعركة الجسر ومعركة اللاهون ومعركة مرج دابق ومعركة وموقعة عين جالوت وموقعة شقجب 702هـ , ومعركة حطين وتعتبر معركة اليرموك ومعركة القادسية من أهم المعارك في حياة الأمة الإسلامية , وأننا سوف نتطرق بمزيد من التفصيل لهاتين المعركتين باعتبارهما موضوع بحثنا وذلك في فصلين هما/

الفصل الأول/ معركة اليرموك.

الفصل الثاني / معركة القادسية.



الفصل الأول

معركة اليرموك

بعد الانتهاء من حروب الردة وتسيير خالد من اليمامة إلى العراق في سنة 13هـ جهز الصديق الجيوش إلى الشام ، فبعث عمرو بن العاص إلى فلسطين ، وسير يزيد بن أبي سفيان وأبا عبيدة بن الجراح وشرحبيل بن حسنة ، رضي الله عنهم أجمعين ، آمراً إياهم أن يسلكوا تبوك على البلقاء ، وكان عدد كل لواء من هذه الألوية الأربعة ثلاثة آلاف ، ثم توالت النجدات فيما بعد .

وصل الأمراء إلى الشام ، فنزل أبو عبيدة الجابية على طريق دمشق ، ونزل يزيد البلقاء مهدداً بصرى ، ونزل شرحبيل الأردن بأعلى الغور فوق طبرية ونهر الأردن ، وقيل نزل في بصرى ، أما عمرو فقد وصل إلى وادي عربة .

عين الصديق لكل منهم الولاية التي يتولاها بعد الفتح ، فجعل لعمرو فلسطين ، وليزيد دمشق ، ولأبي عبيدة حمص ، ولشرحبيل الأردن .سار الأمراء إلى أهدافهم ، وعكرمة ردء للناس ، فبلغ الروم ذلك فكتبوا إلى هرقل، فجاء من حمص ، وأعد الجند ، وجمع العساكر ، وأراد أن يشغل قواد المسلمين بعضهم عن بعض لكثرة جنوده ، أراد أن يحاربهم متفرقين ، لكن عمراً تنبه للأمر ، خاصة بعد أن أرسل هرقل تذارق في تسعين ألفاً ، وبعث جرجة نحو يزيد بن أبي سفيان فعسكر بإزائه ، وبعث الدراقص فاستقبل شرحبيل بن حسنة ، وبعث الفيقار في ستين ألفاً نحو أبي عبيدة ، فهابهم المسلمون وخاصة أن جميع ألويتهم تعد واحداً وعشرين ألفاً ، باستثناء عكرمة فهو في ستة آلاف أيضاً ، فالمجموع سبعة وعشرين ألفاً ، فسأل الجميع بكتب مستعجلة عمراً : ما الرأي ؟ فراسلهم أن الرأي الاجتماع ، كما كتب الأمراء إلى أبي بكر بمثل ما كاتبوا به عمراً فكتب إليهم : أن اجتمعوا فتكونوا عسكراً واحداً .

بلغ ذلك هرقل فكتب إلى بطارقته أن اجتمعوا لهم ، وانزلوا بالروم منزلاً فسيحاً فيه ماء ، ويكون ضيّق المهرب لجنوده ، وجعل على الناس التذارق ، وعلى المقدمة جرجة، وعلى مجنبتيه باهان والدراقص ، وعلى الحرب الفيقار ، ففعلوا فنزلوا الواقوصة - وهي على ضفة اليرموك - ، وصار الوادي خندقاً لهم ، وانتقل المسلمون من عسكرهم الذي اجتمعوا فيه فنزلوا عليهم بحذائهم على طريقهم ، فقال عمرو : أيها الناس أبشروا ، حصرت الروم وقلما جاء محصور بخير ، إذ أن الروم تتحرك في منبطح فسيح من الأرض تحيط به من ثلاث جهات الجبال المرتفعة ، فهم محصورون .

وبقي المسلمون أمامهم صفر من سنة ثلاث عشرة وشهري ربيع لا يقدرون من الروم على شيء ، ولا يخلصون إليهم ، الواقوصة من ورائهم ، والخندق من أمامهم ، ولا يخرجون خرجة إلا نصر المسلمون عليهم ، حتى إذا انقضى ربيع الأول كتب أبو بكر الصديق إلى خالد ليلحق بهم من العراق ، وقد قال في ذلك : خالد لها ، والله لأنسين الروم وساوس الشيطان بخالد بن الوليد

وقطع خالد المسافة بجيشه في خمسة أيام ، وفرح المسلمون بخالد ، واشتد غضب الروم بمجيئه ، وقال هرقل لقواده : أرى من الرأي أن لا تقاتلوا هؤلاء القوم ، وأن تصالحوهم ، فوالله لأن تعطوهم نصف ما أخرجته الشام ، وتأخذوا نصفه ، وتقر لكم جبال الروم ، خير لكم من أن يغلبوكم على الشام ، ويشاركوكم في جبال الرو ، ولكنهم أبوا .

واتخذ الطرفان استعداداتهما ، الروم في أربعين ومائتي ألف ، منهم ثمانون ألفاً مقيدين بالسلاسل كي لا يفروا من المعركة ، والمسلمون سبعة وعشرون ألفاً ممن كان مقيماً ، إلى أن قدم إليهم خالد في تسعة آلاف فبلغوا ستة وثلاثين ألفاً ، ومرض الصديق في هذه الأثناء وتوفي للنصف من جمادى الآخرة قبل الفتح بعشر ليال .

وعرض خالد على الأمراء أن يكونوا جيشاً واحداً ويتداولوا الإمارة يوماً بعد يوم ، فوافقوا وأمّروه هو أولاً ، وعلم خالد أن القتال كل بفرقته سيطول ، وفيه إضعاف للجهود فعبأ الجيش وقسمه إلى أربعين كردوساً [ أي: كتائب كبيرة ] كل كردوس ينقسم إلى: قلب وميمنة وميسرة ، وجعل القاضي أبا الدرداء ، والقاص أبا سفيان ، وعلى الغنائم ابن مسعود ، وقارئ سورة الأنفال المقداد بن عمرو ، وشهد المعركة ألف من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم .

وأمر خالد الكراديس كلها أن تنشب القتال ، وحينئذ وصل البريد إلى خالد بوفاة أبي بكر الصديق وتأمير أبي عبيدة فأخذ الكتاب وجعله في كنانته وخاف إن أظهر الأمر أن يضعف معنويات الجند .ونشب القتال بجد في اليوم الأول ، وزحف الروم بأعدادهم الكثيرة فردهم المسلمون ، وفي هذا اليوم كثرت الجراح من كثرة السهام ، واعورّ من المسلمين سبعمائة فارس ، فسمي ذلك اليوم يوم التعوير ، وفي اليوم الثاني وقف عكرمة وقال: من يبايع على الموت ؟ فبايعه أربعمائة من الرجال ، فقاتلوا حتى أصيبوا جميعاً بجراحات ، ودامت المعركة يوماً وبعض اليوم ، وكان الهجوم الأخير عاماً على الروم ، واقتحم خالد وجيشه خندق الروم فتساقطوا في الوادي ، وتهافت منهم في الوادي ثمانون ألفاً .

وانتهت المعركة باستشهاد ثلاثة الآف من المسلمين ، وقتل من الروم مائة وعشرون ألفاً ، وارتحل هرقل من حمص مودعاً سورية وداعه الأخير ، وقال : سلام عليك ياسورية ، سلاماً لا لقاء بعده .

وبعد المعركة أعلن خالد مضمون الكتاب ، واعتزل الإمارة ، وولاها مكانه أبا عبيدة رضي الله عن الجميع .



الفصل الثاني

معركة القادسية

في العام الرابع عشر للهجرة وفي عهد عمر بن الخطاب جمع يزدجرد طاقاته ضد المسلمين ، فبلغ ذلك المثنى بن حارثة الشيباني فكتب إلى عمر ، فقال عمر : والله لأضربن ملوك العجم بملوك العرب ، وأعلن النفير العام للمسلمين أن يدركوا المسلمين في العراق .واجتمع الناس بالمدينة فخرج عمر معهم إلى مكان يبعد عن المدينة ثلاثة أميال على طريق العراق ، والناس لايدرون ما يريد أن يصنع عمر ، واستشار عمر الصحابة في قيادته للجيش بنفسه فقرروا أن يبعث على رأس الجيش رجلاً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقيم هو ولا يخرج ، واستشارهم فيمن يقود الجيش فقال عبد الرحمن بن عوف : إليك الأسد في براثنه ، سعد بن أبي وقاص ، إنه الأسد عادياً .

فاستدعاه عمر ووصاه ، وأوصى الجيش الذي معه ، وأمر سعد الجيش بالسير ومعه أربعة آلاف ، ثم أمده بألفي يماني ، وألفي نجديّ ، وكان مع المثنى ثمانية آلاف ، ومات المثنى قبل وصول سعد ، وتتابعت الإمدادات حتى صار مع سعد ثلاثون ألفاً ، منهم تسعة وتسعون بدرياً ، وثلاثمائة وبضعة عشر ممن كان له صحبة فيما بين بيعة الرضوان إلى ما فوق ذلك وثلاثمائة ممن شهد الفتح وسبعمائة من أبناء الصحابة ، فنظم الجيش ، وجعل على الميمنة عبدالله بن المعتم ، وعلى الميسرة شرحبيل بن السمط الكندي ، وجعل خليفته إذا استشهد خالد بن عرفطة ، وجعل عاصم بن عمرو التميمي ، وسواد بن مالك على الطلائع ، وسلمان بن ربيعة الباهلي على المجردة ، وعلى الرجالة حمال بن مالك الأسدي ، وعلى الركبان عبد الله بن ذي السهمي ، وجعل داعيتهم سلمان الفارسي ، والكاتب زياد بن أبيه ، وعلى القضاء بينهم عبدالرحمن بن ربيعة الباهلي .

أما الفرس فقد أجبر يزدجرد رستم على قيادة الجيش الفارسي بنفسه ، وأرسل سعد وفداً إلى رستم فيهم : النعمان بن مقرن المزني ، وبسر بن أبي رهم ، والمغيرة بن شعبة ، والمغيرة بن زرارة . .
وسار رستم وفي مقدمته ( الجالينوس ) في أربعين ألفاً ، وخرج هو في ستين ألفاً ، وفي ساقته عشرون ألفاً ، وجعل في ميمنته ( الهرمزان ) ، وعلى الميسرة ( مهران بن بهرام ) ، وهكذا تجمع لرستم 120ألفاً . ثم سار رستم حتى وصل الحيرة ثم النجف حتى وصل القادسية ومعه سبعون فيلاً ، وأرسل إلى سعد أن ابعث إلينا رجلاً نكلمه ويكلمنا ، فأرسل له ربعي بن عامر فدار بينهما حوار مشهور ، وفي اليوم الثاني طلب رستم مقابلة ربعي فبعث له حذيفة بن محصن ليعلم رستم أن الجيش على قلب واحد ، فحاوره بما يشبه الحوار الأول ، وفي اليوم الثالث طلب رستم رجلاً آخر فأرسل له المغيرة بن شعبة ودار بينهما حوار جديد .

وعبر الفرس النهر في الصباح ونظموا جيشهم ، ونظم سعد جيشه وحثهم على السمع والطاعة لنائبه خالد بن عرفطة لأن سعداً أصابته دمامل في فخذيه وإليتيه ، فكان ينام على وجهه ، وفي صدره وسادة ، ويقود المعركة من فوق قصره ، وصلى المسلمون الظهر ، وكبر سعد التكبيرة الأولى فاستعدوا ، وكبر الثانية فلبسوا عدتهم ، وكبر الثالثة فنشط الفرسان ، وكبر الرابعة فزحف الجميع ، وبدأ القتال والتلاحم .ولما رأت خيل المسلمين الفيلة نفرت وركز الفرس ب (17) فيلاً على قبيلة بجيلة فكادت تهلك ، فأرسل سعد إلى بني أسد أن دافعوا عن بجيلة ، فأبلوا بلاء حسناً وردوا عنهم هجمة الفيلة ، ولكن الفيلة عادت للفتك بقبيلة أسد، فنادى سعد عاصم بن عمرو ليصنع شيئاً بالفيلة ، فأخذ رجالاً من قومه فقطعوا حبال التوابيت التي توضع على الفيلة ، فارتفع عواؤها ، فما بقي لهم فيل إلا أعري وقتل أصحابه ، ونفّس عن قبيلة أسد ، واقتتل الفريقان حتى الغروب ، وأصيب من أسد تلك العشية خمسمائة كانوا رداء للناس ، وهذا هو اليوم الأول من المعركة ويسمى أرماث ، وهو الرابع عشر من المحرم .وفي اليوم الثاني أصبح القوم فوكل سعد بالقتلى والجرحى من ينقلهم ، وسلم الجرحى إلى النساء ليقمن عليهم ، وفي أثناء ذلك طلعت نواصي الخيل قادمة من الشام وكان في مقدمتها هاشم بن عتبة بن أبي وقاص والقعقاع بن عمرو التميمي ، وقسم القعقاع جيشه إلى أعشار وهم ألف فارس ، وانطلق أول عشرة ومعهم القعقاع ، فلما وصلوا تبعتهم العشرة الثانية ، وهكذا حتى تكامل وصولهم في المساء ، فألقى بهذا الرعب في قلوب الفرس ، فقد ظنوا أن مائة ألف قد وصلوا من الشام ، فهبطت هممهم ، ونازل القعقاع ( بهمن جاذويه ) أول وصوله فقتله ، ولم ير أهل فارس في هذا اليوم شيئاً يعجبهم فقد أكثر المسلمون فيهم القتل ، ولم يقاتل الفرس بالفيلة في هذا اليوم لأن توابيتها قد تكسرت بالأمس فاشتغلوا هذا اليوم بإصلاحها ، وألبس بعض المسلمين إبلهم فهي مجللة مبرقعة ، وأمرهم القعقاع أن يحملوا على خيل الفرس يتشبهون بها بالفيلة ، ففعلوا بهم هذا اليوم ، وهو يوم أغواث ، كما فعلت فارس يوم أرماث ، فجعلت خيل الفرس تفر منها ، وقاتلت الفرس حتى انتصف النهار ، فلما اعتدل النهار تزاحفوا من جديد حتى انتصف الليل ، فكانت ليلة أرماث تدعى الهدأة ، وليلة أغواث تدعى السواد .أصبح القوم لليوم الثالث وبين الصفين من قتلى المسلمين ألفان ، ومن جريح وميت من المشركين عشرة آلاف ، فنقل المسلمون قتلاهم إلى المقابر والجرحى إلى النساء ، وأما قتلى الفرس فبين الصفين لم ينقلوا .وبات القعقاع لا ينام ، فجعل يسرب أصحابه إلى المكان الذي فارقهم فيه بالأمس ، وقال : إذا طلعت الشمس فأقبلوا مائة مائة ، ففعلوا ذلك في الصباح ، فزاد ذلك في هبوط معنويات الفرس .وابتدأ القتال في الصباح في هذا اليوم الثالث وسمي يوم عمواس ، والفرس قد أصلحوا التوابيت ، فأقبلت الفيلة يحميها الرجالة فنفرت الخيل ، ورأ ى سعد الفيلة عادت لفعلها يوم أرماث فقال لعاصم بن عمرو والقعقاع : اكفياني الفيل الأبيض ، وقال لحمال والربيل : اكفياني الفيل الأجرب ،فأخذ الأولان رمحين وتقدما نحو الفيل الأبيض فوضعا رمحيهما في عيني الفيل الأبيض ، فنفض رأسه وطرح ساسته ، ودلى مشفره فضربه القعقاع فوقع لجنبه ، وحمل الآخران على الفيل الأجرب فطعنه حمال في عينه فجلس ثم استوى ، وضربه الربيل فأبان مشفره ، فأفلت الأجرب جريحاً وولى وألقى نفسه في النهر ، واتبعته الفيلة وعدت حتى وصلت المدائن ، ثم تزاحف الجيشان فاجتلدوا ، وسميت هذه الليلة ليلة الهرير ، وفي هذه الليلة حمل القعقاع وأخوه عاصم والجيش على الفرس بعد صلاة العشاء ، فكان القتال حتى الصباح ، وانقطعت الأخبار عن سعد ورستم ، فلم ينم الناس تلك الليلة ، وكان القعقاع محور المعركة .فلما جاء ت الظهيرة كان أول من زال عن مكانه الفيرزان والهرمزان فانفرج القلب ، وأرسل الله ريحاً هوت بسرير رستم ، وعلاه الغبار، ووصل القعقاع إلى السرير فلم يجد رستم الذي هرب واستظل تحت بغل فوقه حمله ، فضرب هلال بن علفة الحمل الذي تحته رستم وهو لا يعرف بوجوده ، فهرب رستم إلى النهر فرمى نفسه ، ورآه هلال فتبعه وارتمى عليه ، فأخرجه من النهر ثم قتله ، ثم صعد طرف السرير وقال : قتلت رستم ورب الكعبة إلي إلي .

فانهارت حينئذ معنويات الفرس فانهزموا ، وعبروا النهر فتبعهم المسلمون يخزونهم برماحهم فسقط من الفرس في النهر ثلاثون ألفا ,وقتل من المسلمين ليلة الهرير ويوم القادسية ألفان وخمسمائة ، ومن الفرس في الليلة نفسها عشرة آلآف ، ولحق زهرة بن الحوي
ة الجالينوس فقتله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى شحاذة
مراقب عام
مراقب عام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 22/01/2010
عضو متميز بقسم الرياضة
وسام الادارة

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الثلاثاء 28 يونيو 2011 - 7:07

بقدر مايحمل تاريخ الضارة الإسلامية من صفحات ناصعة غيرت وجه التاريخ
ورسمت أجمل الملاحم والملامح منذ بدء البسيطة بقدر مايحمل تاريخنا اليوم من صفحات سوداء
للأسف الشديد اليوم البنادق والدبابات والطائرات توجهها الحكومات لشعبها الأعزل
الحكومات العربية والتي تدعي الإسلام اليوم ترسم أبشع وأنكى الصفحات على مر التاريخ
بورك فيك أم بدر
أعادنا الله إلى أيام الصحابة والصالحين الصادقين لنكتب من جديد صفحات كالتي كتبت من قبل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام بدر
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 44470
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
وسام التكريم

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الثلاثاء 28 يونيو 2011 - 11:39

الله يسعدك يا ابا ابراهيم ويحفظك بما حفظ به الذكر الحكيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عربي
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 17719
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
وسام التميز 1

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 29 يونيو 2011 - 12:21


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مجهود متميز وموضوع جيد ومفيد للغاية
اللهم اغفر لك ولأسرتك و للمسلمين جميعا ما تقدم من ذنبهم وما تأخر
وقِهم عذاب القبر وعذاب النار..ارزقهم مغفرتك بلا عذاب
وجنتك بلا حساب رؤيتك بلا حجاب
واجعلهم ممن يورثون الفردوس الأعلى

اللـهم آميـن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام بدر
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 44470
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
وسام التكريم

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 29 يونيو 2011 - 12:30

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 44281
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
وسام العطاء

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 29 يونيو 2011 - 16:44

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام بدر
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 44470
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
وسام التكريم

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الجمعة 1 يوليو 2011 - 0:14

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب الله
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9869
تاريخ التسجيل : 23/05/2010
وسام روح التعاون

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 6 يوليو 2011 - 14:18

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دادي
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 12663
تاريخ التسجيل : 30/04/2010
صاحب الحضور الدائم

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الخميس 7 يوليو 2011 - 0:40

السلام عليكم و رحمة الله

جزاك الله كل خير على الموضوع المميز

و جعله الله في ميزان حسناتك يا رب

بالتوفيق إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Saad Eddine
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2257
تاريخ التسجيل : 10/09/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الخميس 7 يوليو 2011 - 14:14

سدد الله خطاك اخـ(ت)ـي الفاضل(ة) على الموضوع الجميل
جزاك الله الف خير
وليبارك لك في قلمك الراقي
وبالإفادة ان شاء الله لكل أعضاء عربي-نعم
واصل ابداعك معنا ولا تحرمنا من جديدك يا غالي
اراك في موضوع آخر وذمت في رعاية الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Kojack
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 12708
تاريخ التسجيل : 29/05/2010
عضو مميز 3

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأحد 17 يوليو 2011 - 3:14

بارك الله فيك وجازاك الله خيرا
وكتب لك في ميزان حسناتك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهدي كارسيلا
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1286
تاريخ التسجيل : 26/12/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الجمعة 19 أغسطس 2011 - 16:28

شكرا لك ~

مجهود رائع منك وموضوع ممتاز

تستحق الثناء عليه

بالتوفيقــ،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MATADOR
عضو برونزي
عضو برونزي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4882
تاريخ التسجيل : 11/07/2010
عضو مميز 3

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأحد 21 أغسطس 2011 - 19:52

شكرا لك على الموضوع الرائع
أطال الله في عمرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JABAdor
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 16851
تاريخ التسجيل : 21/05/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الثلاثاء 23 أغسطس 2011 - 4:42

جازاك الله عنا خيرا عما تقوم به
من مجهود مميز خدمتا لرواد وأعضاء المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشيخ-سعدان
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3564
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 24 أغسطس 2011 - 5:57

الف شكر واثابنا واياكم الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام بدر
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 44470
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
وسام التكريم

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الخميس 25 أغسطس 2011 - 5:11

شكرا لمروركم العطر لا عدمناه منكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ZIDANE
مراقب قسم المنتديات العامة
مراقب قسم المنتديات العامة


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 28431
تاريخ التسجيل : 13/02/2010
الموقع : http://arab-yes.cultureforum.net/
المراقب المميز

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الجمعة 26 أغسطس 2011 - 3:30

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Bastos
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 13738
تاريخ التسجيل : 21/05/2010
عضو نشيط

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    السبت 27 أغسطس 2011 - 2:09

بســم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله
جزاك الله كل خير
و أسأل الله عز و جل أن يجعله في موازين حسناتك
اللهم إنا نسألك الجنه وكل عمل يقربنا إليها
اللهم إنا نعوذ بك من عذاب
القبر وعذاب النار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
FLAT
نائب المراقب العام
نائب المراقب العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 28032
تاريخ التسجيل : 09/12/2009
المراقب المميز

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    السبت 27 أغسطس 2011 - 12:21

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طارق بن زياد
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2233
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
المراقب المميز

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الأربعاء 31 أغسطس 2011 - 11:52

أكرمك الله على الموضوع الرائع والجميل
دائما في انتظار جديدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مــــاجد2
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1097
تاريخ التسجيل : 12/03/2011
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الخميس 1 سبتمبر 2011 - 18:19


الشكر كل الشكر لا يوفيكِ حقك

سلمت أناملكِ

ودمت معطائاً للمنتدى

بارك الله فيكِ وفي جهودكِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الجم
عضو نشيظ
عضو نشيظ


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 972
تاريخ التسجيل : 10/09/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الجمعة 2 سبتمبر 2011 - 3:39

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2895
تاريخ التسجيل : 09/07/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الخميس 22 سبتمبر 2011 - 15:26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
chiguivara_dz
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3827
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
عضو جديد

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الجمعة 7 أكتوبر 2011 - 19:38


السلام عليكم ورحمة الله وتعالى وبركاته

جزاك الله خير الجزاء

ورزقنا وإياكم الإخلاص في القول والعمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
FOR4ever
عضو دهبي
عضو دهبي


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 14607
تاريخ التسجيل : 19/05/2010
وسام التميز 1

مُساهمةموضوع: رد: صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية    الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 12:44

مجهود كبير وممتاز حياك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صفحات ناصعة من تاريخ الحضارة الإسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عربي-نعم :: •۩۞۩ •منتديات اسلامية•۩۞۩ • :: الاسلام تاريخ وحضارة-
انتقل الى: